نجمي السكري - عازف الكمان الحلبي العالمي - تسجيل نادر

مكتبة الفيديو    991  مشاهدة
لمشاهدة نجمي السكري - عازف الكمان الحلبي العالمي - تسجيل نادر على اليوتيوب , انقر هنا

نجمي السكري موسيقار عالمي ولد عام 1939 في مدينة "حلب".

بدأ بدراسة العزف على الكمان منذ الخامسة من العمر مع الأستاذ الروسي "ميشيل بوريزنكو" المقيم في "حلب" منذ العشرينات، وتحت إشراف والده الذي كان يدربَه يوميا حوالي خمس ساعات.

قدَم مع أخيه "ضياء السكري" أول حفلة عام 1950 في "حلب" برعاية السيد المحافظ.

في عام 1951 قدَّم في "دمشق" بنادي الضباط وبحضور السيد رئيس الجمهورية آنذاك "أديب الشيشكلي" والملك "عبد العزيز آل سعود" الذي كان ضيفا على سورية.

في عام 1951 أُوفد بقرار استثنائي وهو في الثانية عشرة من العمر الى "باريس" لمتابعة الدراسة في الكونسرفاتوار الوطني مع الأساتذة "رولان شارمي" و"ميكائيل كانديلا".

تخرج عام 1958 بدرجة أولى، ثم عاد الى سورية، وأوفد مجددا إلى "موسكو" للدراسة في معهد "تشايكوفسكي" عام 1959 في صف الأستاذ "بييلنكي" في القسم الذي يشرف علي عازف الكمان الشهير "دافيد أويستراخ".

اشترك في مسابقة الملكة "إليزابيت" في "بروكسل" عام 1963 وحصل على الدرجة الثامنة.

اشترك في مسابقة "جاك تيبو" في "باريس" عام 1965 وكان الفائز الخامس.

اشترك في مسابقة "لوفنتريت" الدولية في "نيويورك" عام 1967 وحصل على الجائزة الثانية مناصفة مع "سيرجيو لوكا".

والجدير بالذكر أن هذه المسابقة تعتبر من أهم المسابقات في العالم، والعديد من الفنانين المعروفين في العالم نالوا جوائز هذه المسابقة.

اشترك "نجمي" بعد ذلك في مهرجانات دولية عديدة .

قدَم سلسلة من الحفلات في كل من الولايات المتحدة، كندا، البرازيل، ألمانيا الشرقية، بلغاريا، فرنسا.

أهدي على أثر هذه الحفلات عدة آلات كمان من أشهر صانعي الكمان في العالم "إفرار- إميل فرانسيه" في "باريس" ومن "ألبرت موللر" في "كاليفورنيا".

كما أهدته سيدة إنكليزية الأصل "السيدة اوبرنر" بعد سماعها لعزفه في مهرجان لوزان (1971)، آلة كمان من "غوارنيريوس" كانت سابقا للعازف الشهير "جوزيف تزيغيتي".

اشترك بالاحتفال الموسيقي المخصص لذكرى المؤلف البلجيكي "أوجين إيزايي" في مدينة "ليبيج" وتقديراً لعزفه قلدته وزارة الثقافة البلجيكية ميدالية ذهبية عام 1978.

قام بتدريس العديد من الطلبة على آلة الكمان في "باريس".

كما درّس في الـEcole Normal وفي كونسيرفاتوار مدينة "ليون".

من طلابه "ماري نيكولا" الفائزة بجائزة "جاك تيبو عام  1973 وجائزة "تشايكوفسكي"عام 1974.

شارك الموضوع مع اصدقائك !!
لمتابعة أحدث منشورات دار الوثائق الرقمية التاريخية على شبكات التواصل الاجتماعي :

مواضيع اخرى ضمن  مكتبة الفيديو

أكثر الكتب مشاهدة

مكتبة الفيديو

أكثر الصور مشاهدة

أكثر المقالات قراءة

02-10-2022 1361 مشاهدة
حقيقة قصة السلطان عبد الحميد مع اليهودي قراصوه التي لا أساس لها

عندما بدأت الحملة الممنهجة لتبييض صورة السلطان عبد الحميد عمدت بعض الكتابات العربية للترويج لقصة اليهود الدونمة ومحاولتهم شراء أجزاء من فلسطين ورفض السلطان عبد الحميد لذلك بطريقة بطولية مما دعا هؤلاء لخلعه  المزيد

02-10-2022 1180 مشاهدة
السلطان عبد الحميد والرقابة على الصحف وتقييد الحريات

جاء في الفصل الأول المعنون : الشخصية الحميدية  من كتاب "أوهام الذات المقدسة السلطان عبد الحميد لمؤلفه المحامي علاء السيد وذلك تحت تحت عنوان : رقابة المطبوعات الحيوية  المزيد