البحث في الموقع

قصة ملكية عبد الرحمن محوك لفندق بارون

28-05-2020 2201 مشاهدة
 
 
 

كثر الحديث عن ملكية المرحوم عبد الرحمن آغا محوك لفندق بارون وأن آل مظلوميان ليسوا المالكين وأن ملكية ورثة عبد الرحمن محوك ثابتة بالقيود العقارية ولكن هناك من يقوم بالتمويه على الموضوع.

لتوضيح حقيقة الامر بشكل موثق اورد الحوادث التاريخية التالية والتي تم نشرها في كتابي " تاريخ حلب المصور أواخر العهد العثماني " مرفقة بصور الوثائق العقارية.

فندق بارون بالاساس قائم على ثلاث محاضر عقارية متجاورة فقد اشترى الأخوان أونيك (أوهانيس) وأرمين (أرميناك) مظلوميان عام 1909م قطعة أرض في محلة كوجوك صليبة (أي الصليبة الصغرى) التي كانت في بستان كَول أب (ماء الورد) الذي كان بستاناً يزرع فيه الورد الجوري الحلبي الشهير، وقطعة الارض هذه هي المحضر الاول ولكن كان المحضر ذو مساحة صغيرة فقام الأخوان مظلوميان بالاستئجار لقطعتي أرض مجاورتين لأرضهما، الأولى عائدة لوقف التكية المولوية والثانية عائدة لوقف بوني أكري محمد باشا (أحد ولاة حلب السابقين). وفق نظام كان يسمى حينها نظام الاستحكار ويعني ان تبقى الارض ملكا للوقف والبناء ملكا للمستأجر الذي يبني ارض الوقف على حسابه.

انتهت اعمال بناء الطابقين الاول والثاني عام 1911م وتم افتتاح الفندق وسمي فندق بارون.

عند انتهاء الحرب العالمية الاولى في عام 1918م قرر الاخوين مظلوميان بيع الفندق بعدما قرر احد الاخوين وهو اونيك مظلوميان الهجرة ، بيع الفندق للحاج رحمون أغا محوك وتم تسجيل احد المحاضر الثلاث للعقار باسم المرحوم محوك اغا وبقي المحضرين الاخرين قيدا باسم الوقف لان الوقف لا يباع بل يباع حق استئجاره فقط.

طلب الحاج محوك من الاخ الارمني الثاني أرمين الذي بقي بحلب أن يستمر بإدارة الفندق لان الفندق كان يقدم المشروبات الروحية و لايستطيع الحاج محوك أن يقوم بذلك.

في عام 1923 م تعرض الحاج عبد الرحمن محوك لضائقة مالية فباع بيعا بالوفاء مجموعة من أملاكه للخواجه فيكتور عجوري صاحب بنك عجوري لقاء إحدى وعشرين ألف مثقال ذهب عيار 24 قيراط لمدة أربع سنوات، وبيع الوفاء يعني انه في حال عجز البائع عن رد القرض يقوم المشتري بنقل الاملاك لاسمه ويحق له بيع العقارات لتحصيل الدين .

عندما لم يسدد عبد الرحمن محوك المبلغ،  باع عجوري أملاكه بالمزاد عام 1928م ومنها فندق بارون فاشتراه أرمين ثانية من فيكتور عجوري بثمانية آلاف ليرة عثمانية ذهب بعدما قامت الطائفة الارمنية بدعم مظلوميان مادياً. 

في عام 1941م  حاول عبد الرحمن آغا محوك إبطال البيع وإعادة ملكية الفندق إليه برفع دعوى أمام محكمة الحقوق البدائية بحلب بطلب فسخ تسجيل بحجة انه لم يتبلغ قرار البيع بالمزاد وفق الأصول القانونية.  ونظرت المحكمة بهذا الطلب ولم تقره وطعن المحوك بقرار المحكمة وصدر الطعن برفض طلبه ورفع اشارة الدعوى وانهاء النزاع لمصلحة مظلوميان. 

توفي الحاج عبد الرحمن محوك الشهير بالآغا عليه رحمة الله عام 1946م.

في عام 1952م دفع أرمين مظلوميان لدائرة الأوقاف بحلب مبلغاً وقدره أربع وعشرين ألف وخمسمائة وثمان وثمانين ليرة سورية وفقا لوثيقة استبدال الحكر الموجودة في السجل العقاري بحلب وصارت الأرض والمباني التي عليها ملكاً خالصاً له. ولم تعد هناك ملكية للاوقاف لاي من محاضر الفندق.

بقي الفندق باسم آل مظلوميان حتى انتقلت ملكيته قيدا لوزارة السياحة السورية وبقي حق اشغاله واستئجاره باسم ورثة آل مظلوميان حتى هذا التاريخ.

- جميع وثائق البيع والمحكمة واثبات الملكية ضمن ارشيفي الخاص وتم نشر بعض منها في كتابي "تاريخ حلب المصور".

للاطلاع على كتاب تاريخ حلب المصور أواخر العهد العثماني , انقر هنا

شارك الموضوع مع اصدقائك !!
 
لمتابعة أحدث منشورات دار الوثائق الرقمية التاريخية على شبكات التواصل الاجتماعي :
 
 
 

مواضيع اخرى ضمن  مدونة المحامي علاء السيد

12-06-2020 870 مشاهدة
هل يعتبر سوق باب النصر أهم تجاريا وتاريخيا من أسواق المدينة الشهيرة بحلب ؟

يتم العمل على وضع اللمسات الأخيرة لمشروع ترميم سوق باب النصر الشهير باسم سوق الخابية والذي تموله منظمة undp  ، وينفذ أعمال الترميم شركة المهندس باسل الظاهر، باشراف الجهات الأثرية والبلدية المختصة.  المزيد

09-06-2020 1047 مشاهدة
عندما كانت ضفاف قويق تلامس نوافذ بيوت باب إنطاكية وباب جنين

يندر من يتذكر عندما كان نهر قويق ينطلق من الحديقة العامة ليجتاز ساحة سعد الله الجابري ثم يتوجه شرقا باتجاه باب جنين وتلامس ضفافه -التي تقوم عليها ناعورة حلب- الابنية في منطقة باب جنين وباب إنطاكية ، هذين البابين اللذين كان  المزيد

09-05-2020 4720 مشاهدة
تاريخ بناء منزل آل انطاكي في محلة العزيزية بحلب

يعتبر بيت الخواجة فتحي انطاكي من أهم واقدم البيوت في محلة العزيزية، وتعود قصة بناء هذا البيت للقرن التاسع عشر عندما أدرك ثلاثة من تجار حلب في الربع الأخير من القرن التاسع عشر أن فرصة الربح كبيرة في حال المتاجرة بالاراضي المعدة  المزيد

01-05-2020 1722 مشاهدة
خندق قلعة حلب لم يُملأ يوماً بالمياه

من المعتقدات الشائعة أن الخندق الدفاعي المحيط بالقلعة كان يملأ بالمياه كوسيلة دفاعية، هذا الاعتقاد هو من الأخطاء التاريخية الشائعة المتعلقة بقلعة حلب وخندقها لأسباب عديدة.  المزيد

27-04-2020 644 مشاهدة
صناعة وتجارة الأجبان في حلب تاريخياً

لا شك أن النوعين الأهم للجبن في حلب هما: الجبنة المسنرة والجبنة المشللة. لطالما تساءلت لماذا لم يخترع الحلبيون أنواعا أخرى، كالفرنسيين مثلاً الذين اخترعوا عشرات الأنواع؟ لماذا لم يخترعوا الجبن الحلوم مثلاً أو القشقوان؟  المزيد

24-04-2020 2340 مشاهدة
اسكندر فرح من كبار رجال الماسونية في سوريا نهاية القرن التاسع عشر

قلة يعرفون أن اسكندر فرح و هو من مواليد دمشق سنة 1851م حاز أعلى الدرجات الماسونية في تلك الفترة المبكرة من تاريخ سوريا و حقيقة الأمر أنه عندما تعين مدحت باشا  المزيد

20-04-2020 1269 مشاهدة
مأكولات بلاد الشام منذ خمسمائة عام

منذ حوالي خمسمائة سنة كتب باحث من بلاد الشام ملقب بإبن المبرد كتاب اسماه "كتاب الطباخة " ذكر فيه العديد من الطبخات التي كانت معروفة في ذلك الزمن .  المزيد

15-04-2020 3111 مشاهدة
تاريخ و مستوى التعليم في مدرسة الأميركان الحلبية

في عام 1860م أسس مجلس الوكلاء الأميركي للإرساليات الأجنبية وهو على المذهب المسيحي البروتستانتي في بلدة عنتاب التي كانت تابعة لولاية حلب مدرسة دينية مشيخية للبنات  المزيد

 

أكثر الكتب مشاهدة

 
 

أكثر الفيديو مشاهدة

 

أكثر الصور مشاهدة

 
 

أكثر المقالات قراءة

09-05-2020 4720 مشاهدة
تاريخ بناء منزل آل انطاكي في محلة العزيزية بحلب

يعتبر بيت الخواجة فتحي انطاكي من أهم واقدم البيوت في محلة العزيزية، وتعود قصة بناء هذا البيت للقرن التاسع عشر عندما أدرك ثلاثة من تجار حلب في الربع الأخير من القرن التاسع عشر أن فرصة الربح كبيرة في حال المتاجرة بالاراضي المعدة  المزيد

28-05-2020 2202 مشاهدة
قصة ملكية عبد الرحمن محوك لفندق بارون

كثر الحديث عن ملكية المرحوم عبد الرحمن آغا محوك لفندق بارون وأن آل مظلوميان ليسوا المالكين وأن ملكية ورثة عبد الرحمن محوك ثابتة بالقيود العقارية ولكن هناك من يقوم بالتمويه على الموضوع  المزيد

09-06-2020 1047 مشاهدة
عندما كانت ضفاف قويق تلامس نوافذ بيوت باب إنطاكية وباب جنين

يندر من يتذكر عندما كان نهر قويق ينطلق من الحديقة العامة ليجتاز ساحة سعد الله الجابري ثم يتوجه شرقا باتجاه باب جنين وتلامس ضفافه -التي تقوم عليها ناعورة حلب- الابنية في منطقة باب جنين وباب إنطاكية ، هذين البابين اللذين كان  المزيد

12-06-2020 870 مشاهدة
هل يعتبر سوق باب النصر أهم تجاريا وتاريخيا من أسواق المدينة الشهيرة بحلب ؟

يتم العمل على وضع اللمسات الأخيرة لمشروع ترميم سوق باب النصر الشهير باسم سوق الخابية والذي تموله منظمة undp  ، وينفذ أعمال الترميم شركة المهندس باسل الظاهر، باشراف الجهات الأثرية والبلدية المختصة.  المزيد