سجل السادات الأشراف رقم 11 من عام 1034هجري حتى 1039هجري / 1625م حتى 1630م

23-07-2021    2111 مشاهدة
لتحميل الكتاب : انقر هنا
حجم الملف : 34.29 MB

فيه محاضر لاثبات نسب السادة الأشراف لنقيب أشراف الممالك العثمانية في القسطنطينية السيد محمد بن السيد محمد شريفي بن السيد برهان الدين الحسيني الزيني الحميدي الذي تولى نقابة الاشراف عام 1034 هجري / 1625م 

والمتوفى سنة 1040 هجري / 1631م

كل الشكر للدكتور محمد خليل الذي قام بتأمين صور وثائقية لهذه السجلات  وللنسابة الاستاذ زاهر عيان كحال الذي شرح ووثق معلومات الدفتر وقامت دار الوثائق الرقمية التاريخية باعدادها وتجهيزها للتحميل المباشر للباحثين في مجال أنساب السادة الأشراف.

لتحميل الكتاب : انقر هنا
حجم الملف : 34.29 MB
شارك الموضوع مع اصدقائك !!
لمتابعة أحدث منشورات دار الوثائق الرقمية التاريخية على شبكات التواصل الاجتماعي :

مواضيع اخرى ضمن  سجلات الاشراف

لنقيب أشراف الممالك العثمانية في القسطنطينية السيد شيخ محمد بن السيد محمود الحسيني الزيني الحميدي المعروف بعلامة أفندي
01-12-2021    65 مشاهدة
لنقيب أشراف الممالك العثمانية في القسطنطينية السيد شيخ محمد بن السيد محمود الحسيني الزيني الحميدي المعروف بعلامة أفندي
09-09-2021    1371 مشاهدة
 فيه أسماء جميع السادات المسجلين  مرتبين على الحروف الأبجدية خلال فترة تولي  نقباء أشراف الممالك العثمانية في القسطنطينية وهم النقباء :
13-08-2021    1899 مشاهدة
فيه محاضر لاثبات نسب السادة الأشراف لنقيب أشراف الممالك العثمانية في القسطنطينية السيد أمير علي البروسوي الذي تولى نقابة الاشراف عام 1014هـ/1605م .. والمتوفى سنة 1025هـ/1616م
04-07-2021    2937 مشاهدة
فيه محاضر لاثبات نسب السادة الأشراف لنقيبي أشراف الممالك العثمانية في القسطنطينية السيدين عبد القادر قيصريـ وخلفه السيد محمد بن السيد أحمد الشهير بياوز زادة
13-06-2021    2083 مشاهدة
فيه محاضر لاثبات نسب السادة الأشراف لنقيب أشراف الممالك العثمانية في القسطنطينية السيد عبد القادر القيصري الذي تولى نقابة الاشراف عام  1008 هـجري / 1599م حتى وفاته سنة 1013 هجري / 1604م
16-05-2021    3575 مشاهدة

أكثر الكتب مشاهدة

مكتبة الفيديو

أكثر الصور مشاهدة

أكثر المقالات قراءة

01-12-2021 560 مشاهدة
صباح فخري رمز أخير لـ "الإسلام الحلبي"

بوفاة صباح فخري، رحل آخر الرموز الحية للـ "الإسلام الحلبي". على الأرجح أن هذا المصطلح لم يُستخدم بعد، خاصة مع رواج مصطلح "الإسلام الشامي" الذي يشير إلى التدين المنفتح المعتدل في بلاد الشام  المزيد