البحث عن صومعة إخوان الصفا وخلان الوفا - مصياف - جبل المشهد العالي

مكتبة الفيديو    892  مشاهدة
لمشاهدة البحث عن صومعة إخوان الصفا وخلان الوفا - مصياف - جبل المشهد العالي على اليوتيوب , انقر هنا

على مر الزمان أحاطهم الغموض 

يمكن وصفهم بجمعية سرية 

أو أخوية اتبعت طريقة التقية واللجوء للسرية 

ربما خوفاً من تحريض الفقهاء المتشددين العامّة عليهم 

إذ أن أفكارهم كانت غريبة ومتقدمة على أفكار عصرهم 

لم يكونوا مهتمين بنشر أسمائهم بقدر اهتمامهم بنشر أفكارهم

ظهر إخوان الصفا منذ حوالي ألف عام في القرن العاشر الميلادي 

في منتصف العصر العباسي 

يقال أنهم كانوا في البصرة، ويقال أنهم كتبوا رسائلهم في منطقة مصياف في سوريا

 في جبل يسمى المشهد العالي 

حيث ضريح مولود البصرة شيخ الجبل المعلم سنان راشد الدين الإسماعيلي بعد وفاته عام 1193ميلادي.   

كان الفلاسفة في ذلك العصر متهمين بالإلحاد 

وكان الانتساب إلى الفلسفة مرادفاً للانتساب إلى الكفر

أساس مذهبهم: 

متى انتظمت الفلسفة اليونانية والشريعة المحمدية فقد حصل الكمال 
كما تأثروا بالثقافة الفارسية والهندية
دونوا فلسفتهم هذه في اثنتين وخمسين رسالة 
أسموها رسائل ( إخوان الصفا وخلان الوفا)  

تضمنت رسائلهم:

أفكارهم في الجغرافيا والتي بينوا فيها أن الأرض كروية الشكل. 

وفي علم النجوم، وقاموا بتشبيه  حركات النجوم والكواكب حول الأرض كدوران الطائفين حول البيت الحرام

وأفكارهم في الموسيقى وأثرها في تهذيب النفس وإصلاح الأخلاق 

وأفكارهم في تركيب الجسد والحاس والمحسوس 

وفي ماهية الموت والحياة، وفي العقل والمعقول 

وأفكارهم في ماهية الطريق إلى الله عز وجل. 

ورأوا أن العشق هو شدة الشوق إلى الاتحاد. 

كتبوا في الاخلاق

رأوا أن العامة إذا رأت شخصاً مزيناً تشوقت نفوسهم إلى القرب منه

أما الخواص فتتشوق نفوسهم إلى الصانع الحكيم والمبدع العليم.  

وكتبوا في ماهية السحر والعزائم.

من مبادئهم انهم لا ينبغي أن يُعادوا علماً من العلوم 

أو يهجروا كتاباً من الكتب 

ولا ينبغي لهم أن يتعصبوا على مذهب من المذاهب 

فرأي إخوان الصفا ومذهبهم يستغرق المذاهب كلها ويجمع العلوم جميعها 

وهم يخرجون عن حدود أفكار كافة الفرق الإسلامية في الفكر والمعتقد

لهم فكرهم الانتقائي.

توجهوا نحو الشباب أملاً بالإصلاح 

من أقوالهم: لا تشغل نفسك بإصلاح المشايخ الهرمة 

الذين اعتقدوا من الفتيان آراء فاسدة وعادات ردية وأخلاقًا وحشية 

فالمشايخ يتعبونك ثم لا ينصلحون

من أفكارهم: أن الهدف المشترك بين الأديان والفلسفات المختلفة 

هو أن تتشبه النفس بالله بقدر ما يستطيعه الإنسان.

يرى محمد عابد الجابري أن رسائل إخوان الصفا 

عبارة عن مدونة ( هرمسية ) متكاملة، تحيل دوماً إلى هرمس مثلث الحكمة 

وإلى فيثاغوروس ونظرية العقل الكلي المكلف تدبير الكون.

فهل إخوان الصفا ملحدون أم هم إسلاميون متنورون سبقوا عصرهم؟

شارك الموضوع مع اصدقائك !!
لمتابعة أحدث منشورات دار الوثائق الرقمية التاريخية على شبكات التواصل الاجتماعي :

مواضيع اخرى ضمن  مكتبة الفيديو

أكثر الكتب مشاهدة

مكتبة الفيديو

أكثر الصور مشاهدة