عندما كانت ضفاف قويق تلامس نوافذ بيوت باب إنطاكية وباب جنين

09-06-2020 1943 مشاهدة

يندر من يتذكر عندما كان نهر قويق ينطلق من الحديقة العامة ليجتاز ساحة سعد الله الجابري ثم يتوجه شرقا باتجاه باب جنين وتلامس ضفافه -التي تقوم عليها ناعورة حلب- الابنية في منطقة باب جنين وباب إنطاكية ، هذين البابين اللذين كان يوجد قديما جسر أمامهما لعبور النهر عند الرغبة بمغادرة المدينة غربا.

ثم يعود النهر ويتجه غربا في منطقة الوراقة نحو سوق الهال حاليا ويتجه بعدها لبستان القصر. 

يمكن تبين هذا المجرى القديم من خلال المخططات في الفترة العثمانية والفرنسية والتي رسمت بدقة مجرى النهر القديم.

بعد الجلاء وفي عام 1948م ولوقف حالات فيضان النهر شتاء وغمره لمناطق واسعة من المدينة خاصة في منطقة الفيض والعزيزية وساحة سعد الله الجابري و بسبب جفافه صيفا وتحول المجرى لمستنقع ، و بعدما توسعت المدينة نحو الغرب وصار بالامكان تحويل الاراضي التي تشكل مجرى النهر القديم لعقارات تجارية مثلا، فقامت البلدية بشق مسار جديد لمجرى النهر وأنهت توجهه غربا باتجاه باب جنين وأضحى النهر يسير بشكل مستقيم تقريبا من الشمال باتجاه الجنوب. تم بناء طرفي المسار الجديد بأحجار من طراز الحجر السوري الجميل والمميز . 

ما لبثت البلدية لاحقا وبعدما تم تسليط المجرور العام على هذا المسار وتضايق السكان من روائحه الكريهة أن قررت تغطية مجرى النهر بما بني عليه من جسور حينها وكانت التغطية الكبرى في منطقة العزيزية و ساحة سعد الله الجابري وحينها حلت قصة مشهورة عن تحميل السكان قيمة أعمال تسقيف المجرى بشكل غير عادل وأدى الأمر لملاحقة قضائية لرئيس بلدية حلب وتم توقيفه في حادثة شهيرة كان أحد 

أبطالها المطران هيلاريون كبوتشي حارس القدس.

قبل الحرب وبعد ضخ مياه الفرات في مجرى قويق ضمن مشروع رائد وتجهيز مجرى النهر بأقنية مغلقة خاصة بالصرف الحي ومياه المجارير تم إعادة كشف المجرى ليعود الحجر السوري الجميل للظهور.

حلب كانت مدينة نهرية الجالس على نافذة منزله في أحياء باب انطاكية وباب جنين والوراقة والعينين وغيرها كان يمكنه اصطياد السمك وتدلية قدماه في الماء وكانت البساتين الخضراء ممتدة على مد النظر على ضفتي النهر.

بقلم المحامي علاء السيد

شارك الموضوع مع اصدقائك !!
لمتابعة أحدث منشورات دار الوثائق الرقمية التاريخية على شبكات التواصل الاجتماعي :

مواضيع اخرى ضمن  مدونة المحامي علاء السيد

22-01-2021 15 مشاهدة
تاريخ مدرسة الأميركان أو معهد حلب العلمي

في عام 1860م أسس مجلس الوكلاء الأميركي للإرساليات الأجنبية وهو على المذهب المسيحي البروتستانتي في بلدة عنتاب التي كانت تابعة لولاية حلب مدرسة دينية مشيخية للبنات  المزيد

26-12-2020 1216 مشاهدة
وجدان 3 : فن العمارة بحلب - العزيزية بناية يوسف موصللي

سألت حارس الغار صديقي يوسف عقيل: هل الفن والجمال يتجلى في النحت والرسم فقط؟  قال: أم الفنون وخلاصتها "العمارة"، في العمارة يجتمع النحت والرسم والموسيقا، لتشكيل وحدة متناغمة من الجمال الثلاثي الأبعاد.  المزيد

19-12-2020 999 مشاهدة
موت وخراب ديار ... حلب بعد الزلزال والإدارة السلطانية العثمانية للكوارث

في صيف عام 1822م ضرب حلب الزلزال الكبير الذي دمر قسما كبيرا من عمران المدينة، وقتل عدد أكبر من سكانها ، وقع الزلزال في مساء يوم  28 ذي القعدة 1237 هجري تعادل  16 آب عام 1822ميلادي  المزيد

15-12-2020 431 مشاهدة
وفاة السيدة جيني بوخه مراش في حلب عام 2015م

بعد شتاء طويل وقبل دخول الصيف وتحرير حلب القديمة توفيت السيدة جيني بوخة مراش حفيدة جوزيف بوخه ، وهو التاجر النمساوي الذي وصل وسكن في حلب في الربع الأول من القرن التاسع عشر عام 1820م  المزيد

11-12-2020 901 مشاهدة
وجدان 2 : سعد الله الجابري

بعد أن فهمت القليل عن جوهر فن النحت كفن مظهر لوجدانية الجمال في "وجدان1 "، عدت لفناننا الكبير يوسف عقيل - وهو حارس من حراس الغار- وسألته :  ماذا عن تمثال سعد الله الجابري ؟  المزيد

11-12-2020 507 مشاهدة
وجدان 1 : أبو فراس الحمداني

سألت فناننا الكبير يوسف عقيل : هل يمكن أن تشرح لي قليلا عن فنية هذه المنحوتات، وانا المواطن الفقير الى الثقافة الفنية .... أجاب بابتسامة يائسة : فلنبدأ بتمثال أبي فراس الحمداني ، هل تأملته ملياً ؟   المزيد

01-12-2020 2569 مشاهدة
قصة بناء مخفر العزيزية عام 1900م

عندما قرر الخواجة رزق الله غزالة الانتقال من دار غزالة الشهيرة في حي الجديدة للسكن في الحي الجديد الذي كان قيد الانشاء والذي سمي العزيزية، بدأ ببناء قصر مهيب  المزيد

21-11-2020 1108 مشاهدة
شارع اسكندرونة بحلب، ماهو أصل هذه التسمية؟

بعدما استلم منصب والي حلب جميل باشا الذي تناولنا سيرته التفصيلية في مقالتنا السابقة "طرق إدارة شؤون الولايات العثمانية خلال عهد حكم السلطان عبد الحميد الثاني - ولاية حلب أنموذجاً "  المزيد

أكثر الكتب مشاهدة

مكتبة الفيديو

أكثر الصور مشاهدة

أكثر المقالات قراءة

01-12-2020 2569 مشاهدة
قصة بناء مخفر العزيزية عام 1900م

عندما قرر الخواجة رزق الله غزالة الانتقال من دار غزالة الشهيرة في حي الجديدة للسكن في الحي الجديد الذي كان قيد الانشاء والذي سمي العزيزية، بدأ ببناء قصر مهيب  المزيد

26-12-2020 1216 مشاهدة
وجدان 3 : فن العمارة بحلب - العزيزية بناية يوسف موصللي

سألت حارس الغار صديقي يوسف عقيل: هل الفن والجمال يتجلى في النحت والرسم فقط؟  قال: أم الفنون وخلاصتها "العمارة"، في العمارة يجتمع النحت والرسم والموسيقا، لتشكيل وحدة متناغمة من الجمال الثلاثي الأبعاد.  المزيد

19-12-2020 999 مشاهدة
موت وخراب ديار ... حلب بعد الزلزال والإدارة السلطانية العثمانية للكوارث

في صيف عام 1822م ضرب حلب الزلزال الكبير الذي دمر قسما كبيرا من عمران المدينة، وقتل عدد أكبر من سكانها ، وقع الزلزال في مساء يوم  28 ذي القعدة 1237 هجري تعادل  16 آب عام 1822ميلادي  المزيد

11-12-2020 901 مشاهدة
وجدان 2 : سعد الله الجابري

بعد أن فهمت القليل عن جوهر فن النحت كفن مظهر لوجدانية الجمال في "وجدان1 "، عدت لفناننا الكبير يوسف عقيل - وهو حارس من حراس الغار- وسألته :  ماذا عن تمثال سعد الله الجابري ؟  المزيد

11-12-2020 507 مشاهدة
وجدان 1 : أبو فراس الحمداني

سألت فناننا الكبير يوسف عقيل : هل يمكن أن تشرح لي قليلا عن فنية هذه المنحوتات، وانا المواطن الفقير الى الثقافة الفنية .... أجاب بابتسامة يائسة : فلنبدأ بتمثال أبي فراس الحمداني ، هل تأملته ملياً ؟   المزيد

15-12-2020 431 مشاهدة
وفاة السيدة جيني بوخه مراش في حلب عام 2015م

بعد شتاء طويل وقبل دخول الصيف وتحرير حلب القديمة توفيت السيدة جيني بوخة مراش حفيدة جوزيف بوخه ، وهو التاجر النمساوي الذي وصل وسكن في حلب في الربع الأول من القرن التاسع عشر عام 1820م  المزيد