التاريخ من نافذة مطبخي - لوزية ديبون أو عقابية بلحمة

لمشاهدة التاريخ من نافذة مطبخي - لوزية ديبون أو عقابية بلحمة على اليوتيوب , انقر هنا

في الحلقة الثالثة من مشروع طبخ حر ولوص للدعوة لتطوير المطبخ الحلبي تم اختيار وصفة طبخ حلبية عمرها حوالي ثمانمائة سنة 

أوردها مؤرخ حلب ابن العديم في كتابه الذي وضع فيه وصفات الطعام الملكية التي كانت تطبخ في بلاط ملوك حلب الايوبيين وخاصة بلاط ضيفة خاتون ملكة حلب ومنها أكلة اليوم اللوزية العقابية 

يشتمل “كتاب الوصلة الى الحبيب في وصف الطيّبات والطيب” لابن العديم  على ٦٣٥ وصفة دقيقة وقد تم تنظيم هذا الكتاب كما في حالة تقديم الوجبات اليومية، فإنه يبدأ  بالمقبلات والعصائر وينتقل للأطباق الرئيسية، والأطباق الجانبية والتحلية، بما في ذلك الحلويات مثل السكاكر المرتكزة على تشريبة القطر شديد الكثافة – وهو ابتكار  خاص بالعالم العربي في القرون الوسطى. ويشتمل الكتاب على وصفات مثل مشروبات المشمش والباذنجان المحشو والدجاج بالفستق الحلبي وحساء الكزبرة وجُذاب البطيخ وخبيص اللوز ووصفات أخرى متبلة بجوزة الطيب وماء الورد والقرنفل والزعفران وتستخدم عناصر أخرى نادرة في بعض المناسبات مثل العنبر لتضفي الفرحة والمفاجأة إلى قلب صاحب الوليمة. ينتهي الكتاب بفصول عن العطور التحضيرية، البخور والزيوت الطبية والمساحيق المضادة للعرق وصابون اليد الذي يلي الوجبة. رحلة الطهي الشاملة هذه متعة لجميع الحواس.

كان الناطقون باللغة العربية هم الوحيدين في العالم الذين صنَّفوا كتبًا للطبخ في الفترة بين القرنين العاشر والثالث عشر الميلادي و ترجم هذا الكتاب للغة الانكليزية تحت عنوان النكهات والطيب (Scents and Flavors) إلى اللغة الإنكليزية، الأطباق المعروضة في الكتاب تفوح بروائح قوية عطرة، ليس فقط برائحة "الأعشاب والمكسَّرات والتوابل"، مثلما كتب المؤرخ الامريكي تشارلز بيري مترجم الكتاب: "بل وحتى في بعض الأحيان برائحة مكوِّنات قد نعتبرها عطورًا، مثل ماء الورد والمسك أو العنبر، وأحيانا حتى برائحة البخور". 

يتابع االامريكي مترجم الكتاب قائلا : إنَّ معظم الحلويَّات في كتاب وصف النكهات والطيب مناسبة جدًا للمناسبات الخاصة. ومن بين هذه الحلويات حلوى اسمها "أخميمية" لديها القدرة على منافسة حلوى عيد الميلاد الألمانية "كريست شتولـِّن" أو غيرها من الكعكات المحشوة بالفواكه المجفَّفة والزبيب. 

يخبرنا المؤلف لكتاب الطبخ هذا أنَّ هذه الحلوى اللذيذة "يمكن حفظها لعام كامل من دون أن تفسد. وكلما تم حفظها لفترة أطول أصبح مذاقها أفضل".

الطريف بالموضوع أن هذا المترجم الامريكي لم يدرك أن معظم الوصفات الواردة في الكتاب هي وصفات حلبية معروفة حتى الآن كما يوجد بعض الوصفات قد اندثرت ومن الواجب إعادة احياءها.

شارك الموضوع مع اصدقائك !!
لمتابعة أحدث منشورات دار الوثائق الرقمية التاريخية على شبكات التواصل الاجتماعي :

مواضيع اخرى ضمن  التاريخ من نافذة مطبخي

أكثر الكتب مشاهدة

مكتبة الفيديو

أكثر الصور مشاهدة

أكثر المقالات قراءة

14-04-2021 327 مشاهدة
وجدان 4 : طقوس حمام النسوان - من ذاكرة الفنان التشكيلي يوسف عقيل

يروي لنا الفنان التشكيلي الحلبي يوسف عقيل ذكريات طقوس الذهاب مع والدته الى حمام السوق في مطلع الخمسينيات من القرن العشرين.   المزيد