كتاب المذاكرات الجغرافية في الأقطار السورية 1911م الأب البلجيكي هنري لامنس اليسوعي

18-04-2020    2358 مشاهدة

في عام 1911م وبعدما نشر الاب لامنس سلسلة من المقالات في مجلة المشرق اليسوعية للاب لويس شيخو تم جمع هذه المقالات الهامة في كتيب وتم نشره تحت عنوان المذاكرات الجغرافية.

لا بد من الاطلاع على هذا الكتيب لفهم آلية تكون فكرة قومية سورية وقدرتها على الانفصال والاستقلال عما حولها وهي الفكرة المعارضة تماما لاقامة الدولة الاسلامية في المنطقة. وكان للامنس واليسوعيين صراعات مريرة مع الماسونيين. ويمكن تبين موجودات الكتاب من الفهرس المرفق.

ولد الاب لامنس في بلجيكيا عام 1862, وصل إلى لبنان وعمره 15 سنة وبقي فيها حتى مماته.

أصدر من بيروت جريدة البشير الكاثوليكية الشهيرة ، وأصبح بعد العديد من الرحلات مستشرقا في كلية الدراسات الشرقية لجامعة القديس يوسف.

وكان من أول مؤلفي القواميس العربية عام 1881م بعدما تمكن من اللغة العربية بعد ثماني سنوات من دراستها، حتى أدرك مستوى الكتابة في أساليبها بجزالة وضعته في مرقى واحد مع اساتذة متمرسين كالأب لويس شيخو اليسوعي وأنستانس ماري الكرملي..

وهو أول من طرح فكرة سورية الكبرى كإقليم جغرافي متميز يمكن أن يحقق وحدة ذاتية وهو ما تبناه بعدها الزعيم السوري القومي أنطون سعادة.

وسورية في منظور لامنس تتجاوز حدود الدولة السورية الحالية لتشمل فلسطين ولبنان والأردن بل والسفوح الجنوبية لجبال طوروس والجزيرة الفراتية او جزيرة ابن عمر، اي سورية بحدودها الطبيعية والتاريخية حتى الهيمنة العثمانية وبعدها التركية..اما من الناحية الزمنية فنظره الى سورية يضعها في أصول الحضارة الإنسانية على قدم المساواة مع سومر، ويرى انها ملتقى قارات العالم وثقافاته وان الفينيقيين هم من اخترع الأبجدية وعولم التجارة وطور الفنون

قام لامنس في مقالاته وكتبه بتمجيد للأمويين كملوك لسوريا متعاونين مع البيزنطيين والمسيحيين السوريين في كافة مهام ادارة الدولة وقام بكيل المديح لشعرائهم وولاتهم من جهة وقام بذم الهاشميين والتعريض بهم.

ولم يغب عن نولدكة المتخصص بتاريخ القرآن موقف لامنس فقال عنه: "ان الخطأ الرئيس للامنس هو أنه وبدونما سبب واضح يميل الى تعميم ملاحظات مفردة صحيحة، عمد آخرون الى ذكرها، ثم يقوم بتمديدها [مطها او تعميمها] جزافيا ثم يطرحها كمباديء"

من مؤلفاته النادرة "فاطمة وبنات محمد بيروت 1912"

وفي عام 1927 خلف الأب لويس شيخو في تحرير مجلة المشرق، وهي مجلة فصلية كان الآباء اليسوعيين يصدرونها في بيروت.

في سنة 1937 توفي ببيروت .

للراغبين بالحصول على كتاب المذاكرات الجغرفية في الأقطار السورية

ملاحظة :
الرجاء ذكر اسم الكتاب حين مراسلتنا عن طريق الفيس بوك.
الملف المرفق
شارك الموضوع مع اصدقائك !!
لمتابعة أحدث منشورات دار الوثائق الرقمية التاريخية على شبكات التواصل الاجتماعي :

مواضيع اخرى ضمن  كتب

ولد الشيخ الدكتور محمد معروف بن محمد رسول الدواليبي في حي البياضة في مدينة حلب، في 29/3/1909، في أسرة متواضعة،تلقى معروف الدواليبي التعليم الابتدائي في حلب
01-12-2021    207 مشاهدة
يقول مؤلف الكتاب فؤاد فضول وهو احد كبار الماسون العرب في كتابه "الماسونية خلاصة الحضارة الكنعانية"، في معرض دفاعه عن الماسونية،  نقلا عن جان ابي نعوم وهو ايضا من كبار الماسون
01-12-2021    500 مشاهدة
هو كتيب صغير في 17 صفحة عني الشيخ راغب الطباخ الحلبي باصداره في مطبعته العلمية بحلب عام 1344 هجرية وفيه إشارة إلى فضل العرب عن غيرهم من الاقوام .
لطلب الملف الرقمي من كتيب "القرب في فضل العرب"
22-09-2021    516 مشاهدة
في هذا الكتاب النادر يشرح الطبيب الشرعي الحلبي الدكتور توفيق عطار أصول الطب الشرعي هذا العلم الذي كان قد نشأ حديثا في النصف الاول من القرن العشرين
22-09-2021    444 مشاهدة
مؤلف الكتاب هو الشيخ محمد طاهر الكيالي رحمه الله.( العالم المحدث الفقيه اللغوي من علماء و أعلام بلاد الشام ) ( 1281 ـ 1363 هـ / 1864 ـ 1944 م )
22-09-2021    483 مشاهدة
يعتبر هذا الكتاب النادر الذي عني بنشره مؤرخ حلب الشيخ محمد راغب الطباخ في مطبعته العلمية بحلب عام 1929م من أهم الكتب التي تدل على التوجه الفكري العلمي الناشئ في حلب
22-09-2021    437 مشاهدة

أكثر الكتب مشاهدة

مكتبة الفيديو

أكثر الصور مشاهدة

أكثر المقالات قراءة

01-12-2021 586 مشاهدة
صباح فخري رمز أخير لـ "الإسلام الحلبي"

بوفاة صباح فخري، رحل آخر الرموز الحية للـ "الإسلام الحلبي". على الأرجح أن هذا المصطلح لم يُستخدم بعد، خاصة مع رواج مصطلح "الإسلام الشامي" الذي يشير إلى التدين المنفتح المعتدل في بلاد الشام  المزيد